وصلت وزارة الداخلية إلى مستويات عالمية متقدمة؛ بالحفاظ على مكتسبات الأمن والاستقرار التي تنعم بهما دولة الإمارات العربية المتحدة، لتكون من أكثر البلدان أمناً واستقراراً باعتراف المنظمات والهيئات والمؤسسات والمحافل الدولية، وذلك ترجمة لرؤية القيادة العليا التي وفرت الدعم للمؤسسة الشرطية؛ وتحفيزها على مواكبة أحدث التطورات والابتكارات في عمل الشرطة.

ولم يكن تطور وزارة الداخلية وتحسين وجودة خدماتها وليد صدفة؛ بل نتاج لمجهودات القيادة الشرطية التي نجحت في توظيف جميع الإمكانات في تنفيذ مبادرات وخطط وبرامج واستراتيجيات المؤسسة الشرطية التي تتوافق مع رؤى الحكومة الاتحادية، في تحسين وتطوير جودة الخدمات والتصدي للجريمة، وتحفيز المواطنين والمقيمين على الشراكة المجتمعية مع الشرطة .

ومع احتفالات الوطن بيومه الوطني 42، تستعرض وزارة الداخلية جانباً من منجزاتها عبر مسيرة التميز والتفوق على  الصعيدين المحلي والدولي، وما حققته من منجزات أسهمت في الحفاظ على المكتسبات الوطنية، وحققت قفزة نوعية في تسهيل وسرعة إنجاز معاملات المواطنين والمقيمين للحصول على خدماتها، في ما حصلت على جوائز مختلفة توازي تفردها في الأداء الشرطي؛ وشفافية وصدقية التعامل مع الجمهور والاستجابة لهم .

ويفخر العاملون في وزارة الداخلية بمنجزاتهم ومسيرتهم ومبادراتهم التي تعود  إلى الدعم الذي تحظى به مؤسستهم، على نحو مكّنها من النهوض بمسؤولياتها وأداء دورها النابع من رسالتها في الحفاظ على الأمن وحماية الاستقرار،  وتعزيز الثقة والطمأنينة لدى أفراد المجتمع باعتبار هذه المكتسبات مسؤولية جماعية .


وجمعت القيادة الشرطية بين التفوق والتميز، والجوانب والمواقف الإنسانية، والتواصل مع أفراد المجتمع أينما كانوا، و أخذ ذلك حيزاً كبيراً من اهتمامات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان،  نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بمواقفه الإنسانية المستمرة ، وتقدير المؤسسات والهيئات والمنظمات الدولية لسموه ومنحة الجوائز التقديرية، حيث فاز  سموه بجائزة "الأعمال الإبداعية" ضمن جوائز "أرابيان بزنس للإنجازات".

وتم اختيار سموه "شخصية العام للترابط الأسري والأمن الاجتماعي"، من قبل منظمة الأسرة العربية، في أول دورة للجائزة، هذا العام تحت شعار "بالترابط الأسري نسمو ونرتقي".

وكان اختيار سموه من قبل اللجنة العليا لجائزة منظمة الأسرة العربية لمنحه هذه الجائزة عبر دعم واتفاق العديد من المؤسسات والهيئات والوزارات؛ والدوائر التي تُعنى بشؤون الأسرة في دولة الإمارات والدول العربية كافة، والمنظمات الصديقة، تقديراً لجهود سموه المخلصة، وبصماته الحضارية في سجل الأمن والأمان الأسري.

وجسّد سمونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية اهتمامه وحرصه على تقدير جهود عناصر المؤسسة الشرطية، وشجاعتهم في الكثير من المواقف، حيث كرم سموه عنصرين من منتسبي إدارة الطرق الخارجية في مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، تقديراً لجهودهما ودورهما البطولي في إنقاذ طفلة مواطنة، تبلغ من العمر سنة ونصف من حريق شب في منزل ذويها .

كما كرم الفائزين بجائزة وزير الداخلية للتميز في دورتها الثانية، داعياً إياهم إلى مواصلة الجهود لبلوغ أعلى درجات التميز؛ بما يليق بسمعة الوطن الطيبة، وطموحات أبنائه الخيّرة.

وكرّم سموه فريقي عمل من القيادة العامة لشرطة عجمان لحصول الأول على الجائزة البرونزية (المركز الثاني على مستوى العالم) في منافسة بين 1200 مؤسسة حكومية وخاصة لجائزة "ستيفي العالمية" لخدمة المتعاملين في ولاية نيفادا الأمريكية، وحصل  الفريق الثاني على شهادة نظام الإدارة المتكامل في الآيزو (ISO 14001-18001-9001) الجودة والبيئة والصحة والسلامة المهنية.

وتسلم سموه شهادة الملكية الفكرية لنظام جائزة وزير الداخلية للتميز الصادرة من وزارة الاقتصاد.

كما دشن سموه  في مقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، دوريات  الدعم الأمني والتي وجه بتوفيرها لأداء المهام الأمنية غير التقليدية في  دعم ومساندة جميع الوحدات الشرطية الميدانية، وبما يعزز من فرص السلامة العامة للجمهور والعاملين في قوة الشرطة والأمن على الحد السواء.

وشرعت وزارة الداخلية، وتنفيذاً لتوجيهات سموه، في تركيب أجهزة الإنعاش القلبي في المرافق العامة، التي يؤمها الجمهور في مختلف إمارات الدولة، تجسيداً لحرص واهتمام رب الأسرة الإماراتية، ورعايته اللصيقة لكل فرد يعيش فوق ثرى هذا الوطن المعطاء، ليبقى واحة أمن وسلامة للجميع.

 

هل كانت هذه المعلومات مفيدة؟
شكرا لك لارسال رايك عن المحتوي.
لقد حدث خطأ ، يرجى المحاولة مرة أخرى لاحقًا

لمساعدتنا على تحسين تم، نود معرفة المزيد عن ملاحظاتك

لا تقلق من أننا لن نرسل لك بريدًا مزعجًا أو نشارك عنوان بريدك الإلكتروني مع أي شخص.

X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك. باستخدام موقعنا، أنت توافق على اسخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
غلق