كشفت نتائج استطلاع للرأي أجرته إدارة الإعلام الأمني، بقطاع شؤون القيادة، بشرطة أبوظبي، في مواقع التواصل الاجتماعي عن التزام 93٪؜ من السائقين بإمارة أبوظبي  بالتوقف عند رؤيتهم ذراع "قف" في الحافلات  المدرسية  .وأكدت النتائج حرص الغالبية من  المشاركين بالاستطلاع على سلامة الأبناء من طلبة المدارس والتوقف تمامًا عن مواصلة السير بمركباتهم، عند رؤيتهم لذراع قف  بالحافلات المدرسية وانتظار نزول الطلاب أو صعودهم.وأوضح  العميد محمد علي المهيري، مدير إدارة الإعلام الأمني، بقطاع شؤون القيادة  أن نسبة الـ«93%» التي كشف عنها الاستطلاع، تُعد مؤشرًا إيجابيًا لمستوى تجاوب الجمهور مع الحملات الإعلامية التوعوية التي تنظمها شرطة أبوظبي عبر مختلف وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.وأشاد بامتثال السائقين  بالأنظمة المرورية مؤكداً على ضرورة الالتزام بالوقوف الكامل، عند فتح ذراع «قف»، الخاصة بحافلات نقل طلبة المدارس بمسافة لا تقل عن خمسة أمتار، لضمان عبور أبنائنا الطلبة بأمان.ولفت إلى أهمية استطلاعات الرأي، التي تُجريها الإدارة دورياً، في قياس أثر الحملات الإعلامية التوعوية في تعزيز الوعي الأمني والمروري لدى أفراد المجتمع، مؤكدًا استفادة شرطة أبوظبي من عمليات القياس، في إعادة توجيه الرسائل الإعلامية، وتصميم الحملات التوعوية بشرطة أبوظبي على ضوء المؤشرات الحقيقية النابعة من الواقع. وأشاد بالتفاعل الكبير ، من المتابعين، لمواقع التواصل الاجتماعي، مع الاستطلاعات المباشرة، لشرطة أبوظبي، داعياً الجمهور إلى تقديم  مقترحاتهم، والمشاركة بالرأي في الموضوعات والسلوكيات التي تطرحُها شرطة أبوظبي على حساباتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
هل كانت هذه المعلومات مفيدة؟
شكرا لك لارسال رايك عن المحتوي.
لقد حدث خطأ ، يرجى المحاولة مرة أخرى لاحقًا

لمساعدتنا على تحسين تم، نود معرفة المزيد عن ملاحظاتك

لا تقلق من أننا لن نرسل لك بريدًا مزعجًا أو نشارك عنوان بريدك الإلكتروني مع أي شخص.

X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك. باستخدام موقعنا، أنت توافق على اسخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
غلق